-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

رؤى .. قلوب مليانة بقلم المبدع: يحيى محمد سمونة

رؤى ~♢قلوب مليانة

كان أحد الأصدقاء قد تحدث على الفيس عن قصة المثل الشعبي: { المشكلة مو مشكلة رمانة، مشكلة قلوب مليانة }
و مفاد القصة: أن الزوجة الحامل اشتهت الرمان و طلبت من زوجها ذلك، فأحضر لها رمانة بعد جهد شديد و مشقة باعتبار أن الطلب جاء في وقت ليس فيه رمان
و فيما الزوجة مشغولة في مطبخها، كانت أم الزوج قد التهمت الرمانة! و لم تكد الكنة تلحظ ذلك حتى هجمت على حماتها ضربا و ركلا و تشفيا، و تعالت الأصوات، و تدافع الجيران فضولا منهم من جهة و محضر خير منهم من جهة أخرى، و كان المثل الذي ذكرناه آنفا مثلا دارجا ..
أيها الأحباب:
كنت قد عقبت على تلك القصة بالقول:
لو استطعنا حصر جميع الأسباب المفضية إلى تأزيم المواقف بين "الحمأة" و "الكنة" و عمدنا إلى معالجتها بنزاهة و موضوعية، فذلك يعني تسوية 80% من الخلافات الزوجية الكائنة بين الزوجين.
و قد عقب صاحب قصة المثل على تعقيبي هذا بقوله: أنت لها، فإبحث فيها جزاك الله خيرا

قلت:
1 - النقطة الأهم في هذا الموضوع، هي:
إزاء أية مشكلة تكون بين الأم و الزوجة، فإنه يتعين على الزوج عدم التصريح عن موقفه تجاه تلك المشكلة - حتى و إن تمكن تماما من تحديد المخطئ فيهما -
على أنه من الخطأ الشنيع جدا أن يتخذ الزوج موقفا صريحا تجاه أمه أو زوجته بصدد أية مشكلة تكون بينهما - باعتبار أن موقف الزوج المعلن عنه سيترك أثرا سلبيا للغاية تجاه طرف على حساب الطرف الآخر -

أيها الأحباب:
أنا بانتظار مقترحاتكم فيما يخص أسباب الخلاف، آخذ بأحسنها و أوثقه في منشور لاحق بعون الله تعالى، و تكون لكم في ذلك بصمة خير - و دمتم بخير -

- وكتب: يحيى محمد سمونة -
رؤى .. قلوب مليانة بقلم المبدع: يحيى محمد سمونة
يحيى محمد سمونة

الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020