-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

سورية في عين الإعصار/ فريال حقي

العنوان. سورية في عين الإعصار 
 مادت الأرض من جنباتها وإستقر بها الوهم في قبر رمس .تزايد الدمع و الشتات .تتلمس في ظلمة الفتن مصيرها .بين أشلاء الحقيقة و الموت الأزلي يتآكل الوطن كغابة إحتراق .و القمر يتضاءل في القارب المجهول .و الأنفاس تتوارى في غيبوبة. و الدماء إنبجست من الإرجوان .و الأرواح تلاطمت بالهواجس و العواصف النارية . رذاذ موحش من الحزن يغطي جبالا.هناك إنحناءات في متاهات الليل . و الصراخ يتذبذب صراخه في الصواعق . و يبرق في سمع الصقيع . زمن حجري يطويه لهب قرمزي يا أخوتنا في الإنسانية .أما أشجاكم نوح الديار يطحنها الخراب بأشرس ضرس .من خلال مخاطر و تهديدات إرهابية . سارقي الأوطان عادوا إلى الساحة لتبقى جرائمهم دون عقاب .سورية ياعطش الفؤاد .كل يوم يهددك ماجن و عابر و سارق .الله و أكبر و ما جلبوا من خراب .من خلال إقدامهم على قتل شعب ضعيف أثخنته الجراح و أنهكته الآلام .و غابت عن ملامح أبنائه كل معالم الحياة .و السماء إنغلقت .و الأرض تكاد تقذفهم من شدة الإنفجارات .و الهواء تلوث. و الدماء تكاد تنضب .و الحرب تحاصر الشعب المظلوم و فئاته الإجتماعية المطحونة . ليتدافع أبناؤها نحو الموت قهرا أو حرقا .سورية يا حبيبتي جعلوك مسلسل رعب . لا تحزني أنت في شغاف الوجد و البسملة . الويل لكم يا صرح المظالم .إذا نهض المستضعفون و كابروا .أضحت ضلوعهم حجارة . غدا سورية ستقبل زمن قباب مساجدها .و شموخ منائرها .و ضحكات حرائرها .أشبال سورية هم حراس الأرض العربية و حماة ضمير البشرية .البحر قد يسحب موجه لكنه لن يسحب الشطآنا .أبناء سورية طبيعتهم ترفض القهر و الضيم .و على جبينهم ينبت الغار .ليعلنوا للعالم أجمع .نحن أصحاب الأرض نحن الحرية نحن السلام نحن الشواطىء و الخلجان . سندك رقاب الغزاة و لن تعتذر . و ليسقط القتلة الفاسدوت على أعتاب جبل قاسيون . و ستروى قصة المجد حناجر .راجعين يا وطن الكرامة .سنختار الإنسانية و لتذهب منظمات حقوق الإنسان إلى الجحيم .أيتها الشمس أنيري الدروب لتنبثق أنوارك قناديلا . سورية يا حبيبتي أنت في القلب مدا و جزرا و أشواقا و ألحانا .ستفرج إنشاء الله قريبا بعون الله فالعباد عباد الله . ويأتي الفرج من الله 
الأديبة فريال حقي


الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020