-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

بين حب الصمت وشهوة الكلام عماد الدين التونسي

بين حب الصمت وشهوة الكلام 
***************************
رفقاً بي.. !
لا تبدئي
والصوت بداخلي 
ينادي 
لا تبدئي.. 
رفقاً بي.. !
لا تمددي
صفحة قهري 
فما عدت قادرا 
على المزيد..
وأمنياتي
تتنزل من فوهة قلبي
في كل حين
علّها تدرك
روحي
المبعثرة 
في الطرقات 
علّ أمنياتي
تطرق 
طاقات الفرج 
علّها تلملم 
ما تبقى
من شعث قلبي
قبل أن يداهمه 
غزاة اليأس والقنوط.
رفقاً بي.. !
لا تبدئي 
والصدى يخبرني
بزائر جديد
لا تبدئي.. 
فما عدت قادرا
على الإِرتجال
وبدفتر مذكراتي
خفافيش 
خطفت روحي
من أزقة الوداعة والسكون
سرقت إِبتسامتي 
من أروقة الحب والأمل.
ذبحتني
على المسرح
وشجرة الحب
من ظللت حياتي
من رفرف على أغصانها
طيور
إِحترفت الزقزقة 
عنوانا للحياة
إِنتحرت 
رفقاً بي.. !
فعلى أعتابي
يقف عنوان مجهول 
لا يريد لقلبي 
أن يهدأ!
رفقاً بي.. !
لا تبدئي.. 
وإن كان 
فلا بأس
فأرجوكي 
إِرحمي قلبي
وقلة حيلتي.
لا تبدئي 
و كواهلي
ما عدت قادرا 
على رميها مع التراب
من ألقيته فوق قبور الشهداء
رفقاً بي.. !
لا تبدئي 
لا تذكريني 
بعجزي 
لا ترمي بأثقالك 
مرة واحدة علي
فقلبي الصغير 
لم يعد يحتمل المآسيى
رفقاً بي.. !
لا تبدئي
و إِعذريني 
ودعيني أحتفظ بها
أكبتها 
في دواخلي
قصيدة 
ولو أمام عينايا فقط
فما عدت أجرؤ على البوح بها
وما عدت أرغب بالجهر بها
فحب الصمت 
طغى
شهوة الكلام 
ليس رغبة بالاستسلام
ولكن خوفاً من استفزازكي 
من تذكيركي لي
بالأسوء
من فتح شهيتكي 
لمزيد قهري
فلا تبدئي..لا تبدئي..
فلن تهنيء
**************************
عماد الدين التونسي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏‏أشخاص يقفون‏، و‏سماء‏‏‏، و‏‏شفق‏، و‏‏جبل‏، و‏طبيعة‏‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020