-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

اولاد للأبد / الشاعرة : مي عادل

اولاد للأبد
شهاب فتي يعيش في اسره متوسطه الدخل مع والدته واخيه الصغير " ذو الاحتياجات الخاصه." شهاب مهندس ديكور يحب اخيه حي فوق الوصف ويهتم بكل تفاصيل حياته
كان يوميا ياخذه الي المدرسه وعند الانتهاء من المدرسه يذهب ليرجع به البيت. وكان يذهب معه لشراء اغراده
كانوا متعلقين ببعض جدا. وكان لا يخبئ اي شئ عنه
في يوم من الايام، ذهب الي خطيبته الهام في الجامعه للتحدث معها
قالت له: نحن صرنا نعرف بعض حوالي سنه ودائما الاحظ انك تخبئ اشياء كثيره عني ولا تحكي لي اي شئ. وانا مليت من غموضك معي ولا اتحمل هذا الوضع.
شهاب: حسنا انا الان هنا لكي احكي لكي عن كل شئ عني. لانك صرتي كل شئ في حياتي. هل عندك اي حصص اخري في الجامعه؟
الهام: لا
شهاب: هل عندك وقت للذهاب معي للمنزل لكي اعرفك علي عائلتي وتعرفي كل شئ عني مثل ما ترغبين
اراد ان يعرفها علي والدته واخيه فعزمها ان تاتي معه الي منزله. ترددت قليلا ولكن طمانها بان والدته سوف تكون في البيت
ذهبا معا الي هناك فرحبت بها والدته وجلسا معا في الصالون
شهاب عرفها علي والدته، وعلي المنزل فتعلقت والدته بها وعاملتها مثل ابنتها
بعد ذلك، شهاب عرفها علي اخيه الصغير وشرح لها حالته وكل شئ يخصه. وقال لها: اخي شئ مهم في حياتي ولا استطيع البعد او التخلي عنه لانه من الممكن ان يقاسي ويعاني بدوني في حياته لانه متعلق بي
حاولي ان تجعليه يحبك ويتعلق بكي.
الهام تاثرت باخيه جدا واحبته وقالت له: لا تقلق انا بحب الاطفال
عند ذهابها للرحيل والدة شهاب اعطت لها هديه رمزيه
فتقبلتها الهام بكل سرور وقبلتها. ثم رحلت الي منزلها.
وبعد مرور سنتين من التعارف، طلب شهاب الزواج منها، ولكن اخبرها بانه لا يستطيع ان يتخلي عن اخيه او يتركه لوالدته لانها مريضه ولا تستطيع الاعتناء به لانه يحتاج لرعايه خاصه.
فكانت الهام بين نارين وحيره شديده بان ترفض هذه الزيجه او انها تقبل ان يشاركها شخص آخر في حياتها.
فارادت ان تستشير اهلها في هذا الامر، وبعد ما شرحت لاهلها كل شئ عن حاله وظروفه. النتيجه كانت بالرفض من العائله.
اهلها رفضوا ان تتزوج منه لانه ليس من نفس المستوي الاجتماعي، وبسبب ظروفه الصعبه ونصحوها بالبعد عنه لانه لا يصلح
وفي اليوم التالي، اتصلت بشهاب واخبرته برفض اهلها له. فاصر وقتها ان يقوم بزياره لاهلها لمعرفه اسباب الرفض
وعندما ذهب قال له والدها: اخبرني ماذا ستفعل ابنتي بعد موتي؟! كيف سوف تعيش معك في وضعك الحالي؟
شئ جميل انك تهتم باخيك، ولكن انت تحطم حياتك لانك لا تعيش حياتك بشكل طبيعي. انت تستطيع ان تضع اخيك في " مؤسسه لذو الاحتياجات الخاصه" سوف ترعاه احسن منك. انت ميسور الحال وتستطيع فعل ذلك
انا لا اريد لابنتي ان تعيش هذه الحياه وتندم في النهايه.
شهاب: انا لا اضمن ان المؤسسه سوف تعامله وترعاه مثل ما افعل معه
انا كنت الوحيد الذي يرعاه عندما كان 3 سنوات وكنت احكي له قصص وحكايات قبل النوم بعد ما والدي توفى.
الاب: ابنتي لا تعرف مصلحتها والذي بينكم هذا مجرد حب طائش وهي سوف تفوق منه عن قريب وسوف ترفض ان تعيش معك هذه الحياه الصعبه
وبعد ذلك، أستاذن منه شهاب وذهب.
عندما ذهب الي منزله فوجئ بان اخيه ترك المنزل ولم يرجع فاسرع بتبليغ البوليس للبحث عنه.
وبعد مرور اسابيع من البحث ، البوليس اكتشف اخيه ملقي في الشارع مصدوم من حادث عربه وفي وجهه كدمات كثيره. واخذوه الي المستشفي وتم علاجه.
اسرع اليه اخيه شهاب والهام لاخراجه من المستشفي بعد ما اصبح قادر علي الخروج.
وبعد ذلك، اصبح الكل سعداء ورجعت البسمه علي وجوههم مره اخري
وفي النهايه، بعد ما حدث تعاطف اهل الهام مع شهاب ووافقوا علي زواجه منها بعدما لاحظوا اصرار الهام الشديد علي الارتباط به وتمسكها وحبها له ولاخيه. وبعدها، تزوجت الهام منه وانجبت منه طفله جميله وصارت تعتني باخيه مثل ابنها وعاشوا حياه سعيده ومستقره.

الشاعرة : 
 مي عادل
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏‏

الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020