-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

رائعة: ذبيح العيد"صدام حسين" ...للشاعر الجزائري: علي مناصرية.

قصيدة: ذبيح العيد"صدام حسين" 

في صبيحة عيد الأضحى المبارك من عام 2006 .اعدم القائد الرمز ـ صدام حسين ـ شنقا .
وكان في إعدامه من الأدراة الأمريكية المتصهينة وبتنفيذ من الروافض . وبتطبيل وتزمير من اكثر الأنظمة العربية المشرقية. استهتار واضح بمشاعر المسلمين. مع سبق الإصرار والترصد.
.
مما خلـف جرحا عميقا في نفوس الملايين منهم ـ خاصة أهل السنة.ذلك الجرح الذي ظـــل ينزف حقدا ـ على أمريكا وعملائها ـ وسيظل ينزف,
.
بل تحول إلى وقود لا ينضب في تأجيج نارالمقاومة التي لن تتوقف إلا برحيل المحتل. وتصفية حكم الروافض.
.
وفي مثل ذلك اليوم كتبت مرثيتي هذه التي اضعها بين أيدي البلايين من المسلمين.والبلايير من بني الأنسانية.

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
.
ذبيح العيد.
.
عَدمــــتَ المُخْلِصينَ مِنَ الرّجــــالِ
ليسلمـــــكَ الخـؤون بــلا قتـــــــال
ويزعــمَ مَـــن أراد بنــا هوانـــــــا
بأنّــك قـد جبنــــتَ عَـنِ النِّــــــزال
فأبْـدَى من هزيــــلِ الكَيــدِ عَرْضًـا
خيـــالاَ قـد تَبـــــدَّدَ فــي الخيـــــال
ثِـمــارُ النّخــلِ شاهــدةٌ عليــــــــهِ
وزَيفُــهُ فاضـحٌ فـي كـلّ حــــــــال
أيَخْشـى الفَــوتَ صــدَّامُ المنــايـا
ويَغشَى القَبـــوَ ضـرغام الجبـــال
ويَجبُــنَ من أبـى المنفــى ويسلم
ويَرضى الموتَ من دونِ الأهالي
وينْعى في بنيــه ،يقـول مرحــى
فديتُك يا عــــراقُ دمي’عيــــالي
وألفًا لَــوْ رُزِقــتُ ’و ألفَ ألــفٍ
ونفســـي والنفيــسَ ولمْ أُغــال
تُقــادُ إلى مماتـــكَ فـــي جَـــلالٍ
كأنّـك ما اكْتَرثــتَ بمـــا نُبالـــي
وتأبَـى أن تُغـــمَّ بِثــوبِ جُبــــنٍ
لِأنَّـــكَ قد جُبلتَ على المعـالــي
وتهزأ ُمن حبال الشّركِ لمّــــــا
علمتَ. وأنَّ حبلَ الشّرك بـــــال
وحولكَ من كلابِ الفُرسِ رَهْـطٌ
تلثّــمَ بالسّـــوادِ وبالضّـــــــلالِ
دَعاوَى المُنكراتِ علتْ لدَيهِــمْ
وأنتَ بذكــركَ الرحمــنَ ســـال
أَشَحـْتَ بوجهِـكَ العربيِّ عنهم
وجوهُ الفـُرسِ لا تَحظى بغــال
كأنّـكَ حينَ تُعرضُ عـن أذاهمْ
مُعافـَى قـد تَبـــرّمَ مِنْ عُضـالِ
شهيـد القَــرنِ صدّامَ الرَّزايــا
ذبيحَ العيدِ يا حُسْــــنَ المـــآلِ
وهبتكَ من رقيقِ الشّعــرِ درًّا
وبعضُ الدُّرّ من نضْدِ الخيـالِ
بَكتْكَ الأمّهــاتُ بكـــلِّ مِصــرٍ
وكلُّ العُربِ من فَرْطِ النّكـــال
أراحَ النّفسَ انّـكَ مِـتّ مَــوتَا
تمنّـــاه ُعـــدوّكَ والمُـــوالي.
.
الشاعر الغربي علي مناصرية
قالمة في : 17/01/2007
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏
الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020