-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

حين يتنفس حنين الاغتراب .. سعد الساعدي \ العراق

حين يتنفس حنين الاغتراب .


مسافرٌ بين حروفٍ ثلاثة مع اسمٍ خلفَ وادٍ مُشبعٍ بما ابقاه بعضُ عطرٍ يمرُ باثوابٍ جميلة ، لونها يعتصرُ الصيفَ ويلعنُ كل ظلمةٍ جاءت ، أعلنُ انفلاتَ الزمن حين تحرَرَ من قيود الضلال ،تعودُ هناك معي كلُ ذكرياتي التي هرَّأتْها سنين الحصارِ ووقفةُ تلك المرأة تعرضُ غرفةَ نومها للبيع معها زوجُها مُكفهِرّةٌ عيناه يستحي مِن دمعته الدَّفينة ، تذكرتُ جلستنا نرتشفُ الشاي بالقرب من تمثالين يشُدُّهما الشوقُ والشبقُ من عناقٍ مضمر تارة ، وتارة يفضحه شوقٌ غريب ، هما شهريار يضم الحبيبة في غربةٍ تائهة عِبْرَ أجيالٍ واجيال بجمالِ السنين وشهرزاده الخجولة .
وكنّا انا وصديقي نفترش منضدتنا المعتادة بعد ظهيرة كل يوم نقرأ صحيفتنا حيث موعدُها ً بعدها يطلب صديقي فاضل
" أركِيلَته " ويسرحُ مع دُخانِها لتبدأ ضحكاتُه ونكاته الخليعة ، معه استَنشِقُ عطراً من دخانها المعتّق بنكهةِ التفاح ، اُقلّبُ الصفحات للبحث عن متعةٍ نُنهي بها ظهيرتنا نستقبلُ بعدها المساءَ ونعود من حيث أتينا وقَعَتْ عيناي على إعلان مكتوب فوقَه هام جداً يقول : منذُ الغد يبدأُ السكُوت وتُمْنعُ الأحلام وليُبلّغ حاضِرُكم كلَ الغائبين !!

سعد الساعدي \ العراقربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020