-->
random

آخر المواضيع

random
recent
جار التحميل ...
recent

السلطان خليفة التونسي / الشاعر : بشير - مصر -

السلطان خليفة التونسي
®®®®®®®®®®®®®®®®®®®®
لانك خليفة
ولانك سلطان
ولانك راع
نادتك قمة مغيلة
واغتالتك
مغيلة التي احببتها
ونسجت لها
في ليل الشتاء
ربيعا لا يخشى الموت
مغيلة التي لاتفارق
ناظريك
ترسمها ناهدة تنمو
على اهدابها الاحلام
وتزهو علي سفحها
شياهك راتعة والناي والصوت
وتتراقص الاحجار
لمقدمك تتراكض
حولك
يصيرالحصى حلوى
ويغدو الشوك حريرا
بين يديك
تنطق برعدك
انا للحياة اثأر
اكره سوادكم
ومن كان وراءكم
ومن كان إمامكم
لا أخشى الموت
هم جرذان
رمادية تعبد
الهة النار
والجبابرة
وشيوخ المخطوطات
المزورة
والفقهوت"
في حين
تتكاثر في المعسكر
الآخر البيانات
بين تصفيق البنات
والعاريات والاضواء
والاخشاب و"الثقفوت"
بانهم سيطهرون
مغيلة وماحولها
ويزرعونها لك
عشبا اخضر
وشجرا
باسقا
ومنارات
وبانهم ينهمكون
في اعداد الخرائط
والمسالك
والمعالف والمعالق
والسيوف لقطع
دابر الخوف و"الجهلوت"
ثم ينامون باحضان
العملات
المعطرة
برائحة الموت


 يا ايها الخليفة
الذي نصبته
امه حارسا لمغيلة
وماتحتها
صعق لذكرك الموت
حشد لك ذئابا
وكلابا
تبارك فعلها الخطب
في منابر الرجم والذبح
والفصل وشتى صور
القتل والنفاق والكذب
حشد لك
قططا وديعة
تتمسح برأس
مبروك المفصول
عن مغيلة
حيث نمت له جذور
من شجر القتاد
تتشابك مع السحاب والسراب

والسلاطنية يريدون
نهل الماء من كفيك
ايها الخليفة الذي
يقض مضجع خليفتهم
ويبخر امال خليقتهم
ويسود ما بقي من ابيض رايتهم
اين تواريت؟
أين زرعت روحك؟
هل ارتعدت منهم خوفا
وبكيت؟
هل ارتعشت تحت حد خناجرهم؟
ام كنت كصدام
يوم عانق الشهادة
واثق الخطوة
جلله وقار الموت

نزع الجبل برده
وفرشه لك
أسرك وترك
رعيتك
تنتظرك
طوال الليل
وما عدت
ولا قدمت
لها اعطياتك
الممزوجة
برائحة رمضان
ظلت تصوم
ليلا نهارا
ظلت تنتظرك
وما اتيت

الشجيرات
تشممت
عبير جسدك
والاحساك
والحلفاء والشوك
واعدت لك البخور
والصمغ والناي
و شراب الطين
والبسيس والزيت
ونصبت في القمة
المصادح لتؤذن بما
شئت ولتكبر
وتوحد وتحب
وتعشق
النسور والثغور
ولتشهد على ولائك
لله والوطن
ماذللت وما جبنت
لانك خليفة
وسلطان وراع
ولسانك احد
من مقاصل الموت
ولانك اليت
على نفسك
ان تحارب
حتى الموت

احتوتك مغيلة
ومضت
تسرد قصة عشقك
للجبال والتلال
وللبحر والصحراء
للمسالك وللوديان
واحجار البيت
وخلفها يردد الاحرار
تبا لشرائع الموت


الشاعر : بشير 

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏
الكلمات المفتاحية :

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مجلة نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد النبراس السريع ليصلك جديد المجلة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

المحررون المتواجدون لآن

أنت زائر مجلة النبراس هذا العام رقم

Logo

Logo

احصائيات

View My Stats

شاركه

جميع الحقوق محفوظة

مجلة النبراس - أدبية ثقافية إلكترونية

2017/2020